السبت 13 يوليو 2024
الرئيسيةأخبارإحياء الذكرى الثانية لاعتقال نشطاء “حراك الريف من أمام البرلمان .

إحياء الذكرى الثانية لاعتقال نشطاء “حراك الريف من أمام البرلمان .

خلدت “جبهة الرباط ضد الحكرة”، و”لجنة دعم معتقلي حراك الريف بالدار البيضاء”، اليوم السبت 25 ماي بمدينة الرباط، الذكرى الثانية لاعتقال نشطاء حراك الريف، بحضور مجموعة من عائلات المعتقلين وبعض الوجوه السياسية والحقوقية
وندد المحتجون ب”استمرار اعتقال النشطاء والأوضاع التي يعيشونها داخل السجون”، داعين إلى “إطلاق سراح كافة المعتقلين على خلفية جميع الحركات الإحتجاجية (الريف، زاكورة، جرادة…) فورا و بدون قيود، رافعين شعارات مناوئة لإستمرار الاعتقالات السياسية”.

وفي كلمتها قالت أخت المعتقل محمد الحاكي المحكوم بـ 15 سنة سجنا على خلفية حراك الريف، إن “المطالب التي رفعها المعتقلون وكافة ساكنة منطقة الريف هي مطالب عادلة ومشروعة، واعتقال الشباب هو اعتقال تعسفي ومحاكمتهم هي محاكمة لساكنة منطقة الريف برمتها”.
وأضافت ذات المتحدثة، إن “الساكنة احتجت بشكل سلمي، ومع ذلك اتهمونا بالانفصال، ووصفونا بالخونة و”أبناء الصبليون”، ضاربين عرض الحائط كل تاريخ المقاومة في الريف”، مشددة على أن “ساكنة الريف أكثر وطنية من البعض، وأننا لسنا انفصاليين عن الوطن، بل نحن انفصاليون عن الفساد، والرشوة، والإستبداد”.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شهرة