إنطلاق عملية تأطير “حجّاج الحسيمة” برسم سنة 1443 هجرية

انطلقت، يوم أمس، الإثنين 16 ماي بقاعة مكتبة مسجد محمد السادس بالحسيمة، عملية تأطير الحجاج لعام 1443 هجرية (2022 ميلادية) على مستوى إقليم الحسيمة، التي ينظمها المجلس العلمي المحلي للحسيمة بتنسيق مع المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية.

وتقام هذه العملية، التي ستتواصل إلى غاية 16 يونيو المقبل، بثلاثة مراكز تمت تعبئتها لهذا الغرض بكل من قاعة مكتبة مسجد محمد السادس بالحسيمة، وقاعة بلدية تارجسيت، ومسجد خالد بن الوليد إمزرون.

ويشرف على هذه العملية الهامة، التي تقام أيام الإثنين والثلاثاء والخميس ابتداء من الساعة العاشرة صباحا، علماء لهم تجربة ميدانية بالإضافة إلى الكفاءة العلمية والتخصص في مناسك الحج والعمرة، بالإضافة إلى مرشدات وواعظات دينيات تابعات للمجلس العلمي المحلي.

وحسب تصريح لرئيس المجلس العلمي المحلي لوكالة المغرب العربي للأنباء فالمجلس العلمي وضع برنامجا دقيقا بمواعيده ومؤطريه على مستوى ثلاثة مراكز بكل من الحسيمة وتارجيست وإمزورن، لتأطير حجاج بيت الله الحرام المنتمين لإقليم الحسيمة، وذلك أيام الإثنين والثلاثاء والخميس.

وأشار كذلك إلى أن هذا التأطير يوازي تأطيراً موجها للنساء، حيث وضع المجلس العلمي المحلي رهن إشارة الراغبات في الحج هذه السنة من نساء المنطقة – مرشدات وواعظات يقمن بتوعيتهن بأمور دينهن في ما يخص هذه الشعيرة المباركة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا