طوفان بشري هائج يشيع جثمان “محسن فكري”

خرج أبناء مدينة الحسيمة، رجالا و نساء، شيوخا و أطفالا، في موكب جنائزي مهيب، لتشييع جثمان “شهيد لقمة العيش”، سيرا على الأقدام لحوالي 20 كيلومترا من المستشفى الجهوي محمد الخامس بالحسيمة إلى مسجد الإمام مالك بمدينة إمزورن مسقط رأس المرحوم “محسن فكري”.

و قد انضم إلى موكب المشيعين آلاف المواطنين من أجدير، بوكيدارن، إمزورن، آيث بوعياش و تماسينت و باقي مناطق الريف لمشاركة عائلة الفقيد أحزانها و التعبير عن غضبهم و سخطهم عن الطريقة التي يعامل بها المواطن البسيط في هذه البلاد.

جدير بالذكر أنه تم إغلاق جميع المقاهي و المحلات التجارية و الأسواق الأسبوعية بجميع مناطق إقليم الحسيمة كما تم تسجيل شلل شبه تام في مختلف الأحياء بعد التحاق أغلب المواطنين بالموكب الجنائزي.

ريف بريس : متابعة

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.