بني بوعياش : إختفاء 115000 قنينة من الماء صادرها قائد المدينة من محل تجاري .

لازلت قضية مصادرة السلطات المحلية بمدينة بني وبوعياش مطلع الشهر الماضي ل 115000 قنينة ماء – صغير متوسط  وكبير المنتهية صلاحية تثير رفوف السؤولين بالمدينة بعد أن لم يظهر مصيرها .

فبعد تحرير محضر في الموضوع من طرف السلطات المحلية ببني بوعياش بحضور القطاعات المعنية و ممثل البلدية بمجموعة نكور غيس آنذاك سعيد اكروح، تقرر إتلاف الكمية المذكورة من الماء بمطرح النفايات وهو ما لم يتم.

وكشف مصدرمسؤول أن المحضر تمت صياغته من جديد و الإكتفاء بحصر عدد القنينات في 1000 بدل 115000 قنينة و هو ما يعتبر تدليسا و تزويرا لما جاء بالمحضر الأصلي ودخلت الشركة التجارية المعنية على الخط حيث طالبت بفتح تحقيق في النازلة بعد اكتشفها عن وجود محضرين لنفس الموضوع و أصبحت تطالب بمبلغ 100 مليون كتعويض عن الضرر الذي لحق بها.

وأكدت المصادر نفسها أن الملف طال الانتظار من أجل الحسم فيه، وهو ما يثير شكوك حول مصداقية المسطرة  المتبعة في هذا الحدث الذي عرفا تكتما محكما عليه.

ريف بريس : متابعة

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.