غرفة الصيد البحري المتوسطية تعقد دورتها الثالثة في الحسيمة

انعقدت بمقر عمالة الحسيمة صباح يوم الجمعة 4 نوفمبر الجاري اجتماع الدورة العادية الثالثة لغرفة الصيد البحري المتوسطية، والتي كانت مبرمجة أن تنعقد بالحسيمة، منذ شهر غشت الماضي، حضرها أعضاء الغرفة، بالإضافة لممثل وزارة الصيد البحري، وممثل معهد البحث في الثروات البحرية، وممثل عمالة الحسيمة، وهو اجتماع الدورة الذي ترأسه رئيس الغرفة يوسف بنجلون وافتتحه بقراءة الفاتحة ترحما على “محسن فكري” الذي قضى داخل حاوية شاحنة أزبال.

وانطلقت أشغال الدورة بالمصادقة بالإجماع على محضري الدورة السابقة، ومشروع ميزانية الغرفة برسم سنة 2017، كما عرفت الأشغال تقديم مشروع عقد اتفاقية شراكة بين الغرفة، جمعية أرباب قوارب الصيد التقليدي “تيبوذا” كهف الدنيا، المجلس الإقليمي للناظور، ومجلس الجهة الشرقية، لدعم قوارب الصيد التقليدي، بالمحركات الخارجية، وتمت المصادقة على برمجته في 2017.

وأكد بنجلون في تصريح خص به المنابر الاعلامية الحاضرة، على أنه سيعقد لقاء مع المهنيين مساء اليوم ذاته، بميناء الحسيمة، للتداول في مجموعة من القضايا المرتبطة بقطاع الصيد البحري بالحسيمة، ومنها مشاكل قطاع الصيد التقليدي، موضحا أن مهام مؤسسته المنتخبة هو النهوض بالقطاع.

متابعات

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.