ممثلا المغرب يفتتحان إقصائيات كأس إفريقيا للسلة بالهزيمة

تم مساء يوم أمس (الجمعة)، افتتاح إقصائيات كأس إفريقيا للأندية لكرة السلة (المنطقة 1) التي تحتضنها مدينة الحسيمة في الفترة الممتدة من 24 إلى 29 نونبر الجاري، بالقاعة المغطاة 3 مارس، و ذلك بحضور عامل إقليم الحسيمة و رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة و ممثلين عن الاتحاد الإفريقي للعبة و عدد من الشخصيات المدنية و العسكرية و المنتخبة إضافة إلى وفود الفرق المشاركة.

و بعد حفل الافتتاح الذي تم خلاله عزف النشيد الوطني الخاص بالدول التي تنتمي لها الفرق المشاركة، تمت قراءة سورة الفاتحة على روح الفقيد عبد المالك الرباطي اللاعب السابق لشباب الريف الحسيمي لكرة القدم.

و شهدت أولى مباريات الإقصائيات هزيمة الفريق المستضيف شباب الريف الحسيمي أمام فريق المجمع الرياضي البترولي الجزائري بحصة 65 نقطة مقابل 69 في المباراة التي شهدت حضورا جماهيريا غفيرا و التي عرفت تألق اللاعب حمديني عبد الله من جانب الفريق الجزائري بشكل لافت و كل ياسين بيري و كريم نصبة إضافة إلى ياسين مصلح من جانب الفريق الحسيمي الذي خانته بعض الأخطاء الفردية و الجماعية خاصة على مستوى اللم الدفاعي لينهي مباراته الأولى بالهزيمة.

و بدوره، فشل الممثل الثاني للمغرب في الإقصائيات فريق الجمعية السلاوية في تحقيق الفوز بعدما كان متقدما في أغلب لحظات المباراة حيث وصل الفارق بينه و بين خصمه النادي الإفريقي التونسي إلى 10 نقاط إلا أن هذا الأخير تمكن من قلب الطاولة على بطل المغرب في الربع الأخير و حسم المباراة لصالحه بحصة 73 نقطة مقابل 75.

و من المرتقب أن تشهد القاعة المغطاء 3 مارس مساء اليوم السبت مواجهات قوية تجمع الأولى بين فريقي النادي الإفريقي التونسي و المجمع الرياضي البترولي الجزائري و الثانية بين ممثلي المغرب شباب الريف الحسيمي و الجمعية السلاوية.

ريف بريس : متابعة
عدسة : هشام الخضري

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.