تسخير البلطجية بالناظور للهجوم على نشطاء الحراك تذكر بأسلوب النظام المصري

تعرض العشرات من نشطاء الحراك الشعبي بالريف، يوم الاحد 22 سبتمبر 2016، بساحة التحرير، بمدينة الناظور، لهجوم من طرف مجموعة من البلطجية مسخرة ومدججة بالسيوف في محاولة لنسف الشكل الإجتجاجي، وذلك امام اعين الأمنيين ومختلف الأجهزة الأمنية .
وأفاد نشطاء الحراك، أن بلطجية المخزن المسخرة من طرف جمعوي يسمى ” منعم شوفي “، بمجرد انطلاقة الاحتجاج ظهرت محاولة التشويش على النشاط الإحتجاجي، قبل أن تتجرأ وتتجه صوب المحتجين و هم مسلحين العصي و اسلحة بيضاء،و أصيب شخصين بخروج بلغة بعد تعرضهم لطعن ونجى ناصر الزفزافي أحد قادة الحراك الشعبي بالريف من محاولة إغتيال على يد شمكار حاول مباغتته أثناء نشوب مناوشات بين المجموعتين .
وقال مصدر من مدينة الناظور أن  السلطات الامنية والمحلية عملت مع المسمى ” منعم شوفي ” الذي سبق وأن توبع في ملفات فساد لهؤلاء البلطجية و ذوي السوابق العدلية لتفريق المحتجين مستعينة باسلوب النظام الانقلابي السيسي في مواجهة المتطاهرين ضده.
ريف بريس : حسين الادريسي 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.