الحسيمة: استمرار الدلفين الكبير “النيكرو” في شن هجماته على شباك الصيادين ووزارة الصيد تتفرج


أخر تحديث : الجمعة 27 يناير 2017 - 12:16 مساءً
الحسيمة: استمرار الدلفين الكبير “النيكرو” في شن هجماته على شباك الصيادين ووزارة الصيد تتفرج

لازالت هجمات الدلفين الكبير ( النيكرو )، على شباك مراكب صيد السردين، مستمرة ومنذ فترة ليست بالقصيرة، حيث يعمد هذا الدلفين لمهاجمة شباك الصيادين مباشرة بعد انتهائهم من عملية الصيد وجمع محصول الأسماك السطحية، حيث يعمد للدخول بكل قوته في الشبكة وتمزيقها، ليمر بعدها للمحصول، الذي يعيث فيه يمينا ويسار، مشبعا جوعه، قبل أن يغادر تاركا وراءه خسائر بالجملة للمجهزين والبحارة، تتطلبها عمليه رتق الشبكة، وضياع أيام من العمل.

والدلفين الكبير هذا ( النيكرو )، سبب إفلاس العديد من مراكب صيد السردين، وهجرتهم باتجاه موانئ أخرى، وشكل جملة من شكايات المهنيين والبحارة نحو وزارة الفلاحة والصيد البحري، لكن دون إيجاد أي حلول تنهي المأساة الاقتصادية لبحارة القطاع بميناء الحسيمة، حيث انتظارات هؤلاء تكمن في إيجاد حلول منطقية للازدياد المطرد في عدد هذه الحيتان الثدية والمحمية بموجب اتفاقية دولية صادق عليها المغرب.

وحلت بميناء الحسيمة شهر يونيو من السنة الماضية، لجنة دولية موفدة من المنظمة العالمية لحماية الثدييات البحرية، بالبحر الأبيض المتوسط، والمحيط الأطلسي المحاذي للمتوسط، والبحر الأسود، المعروفة اختصارا، ب”أوكوبامس”، وذلك للاطلاع على مدى تداخل المصايد السمكية مع مجتمعات نوع من الحوتيات شائع بمنطقة الصيد بالحسيمة يسمى ” الدلفين الكبير “، الذي يدعى باللغة المحلية “النيكرو”.

اللجنة واعتبارا لرحلتها العلمية، اعتبرت أن “الدلفين الكبير”، يتواجد بكثرة في المنطقة البحرية بين ” المضيق” و “الحسيمة”، مؤكدة أنها ستسعى لدراسة هذه الظاهرة بالمنظمة السابق ذكرها، من خلال الاطلاع على تجارب دول الجوار مثل اسبانيا …، ودراسة نوع الشباك المستعملة ومكوناتها، كما وعدت بإيصال مطالب المهنيين والبحارة لمنظمة “أوكوبامس”، قصد إيجاد الحلول التي تأخذ بعين الاعتبار التوازن البحري.

خالد الزيتوني.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة RifPresse.Com | صحيفة إلكترونية شاملة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.