تساقطات مطرية تغرق مدينة الحسيمة في مياه الواد الحار

أدت الزخات المطرية القليلة المتساقطة منذ صباح اليوم الأحد 14 يناير 2018 على الحسيمة إلى إغراق المدينة على أخرها في مياه الواد الحار بعد إنفجار البالوعات بسبب عجرها عن تمرير مياه الأمطار .

وغمرت مياه الأمطار الشوراع والأزقة المتهرئة للمدينة وتسربت مياه الصرف الصحي حيث شكلا خليط بنكهة روائح كريهة تزكم الأنوف وحولت المحلات التجارية وبيوت المواطنين مطرحا لإستنشاقها .

كميات الأمطار هاته كانت كافية لتعرية واقع البنية التحتية الهشة للشوارع والأزقة وتضع المسؤولين المحليين والإقليمين أمام مسؤولياتهم أمام المواطنين .

 

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.