الحتاش ينفصل عن بيدرو بنعلي بسبب إنتدابه للاعب “روكبي ” عاطل .

إنفجر متتبعي فريق شباب الريف الحسيمي لكرة القدم غضبا في مواقع التواصل الاجتماعي، إحتجاجا على إنفصال الفريق عن مدرب الفريق بيدرو بنعلي، بعدما أبلى البلاء الحسن في الدور الأول من البطولة الاحترافية، الذي حقق نجاح مبهر لم يحققه الفريق منذ صعوده الى هذا القسم .

و أفادت مصادر، لجريدة “ريف بريس” الالكترونية، أن سبب الانفصال راجع الى التعاقدات التي أبرمها الرئيس دون الرجوع الى المدرب الذي يطمح الى بناء فريق قوي يرتكز على اللاعبين المحليين مع تطعيمه ببعض اللاعبين الكبار ليمنحوا الاضافة التي تنقص  الفريق .

و من جملة الإختلافات الصدامية بين رئيس الفريق و المدرب بيدرو بنعلي، حين قام الرئيس بانتداب اللاعب “سواليو باكايوكو” الفرنسي _ الايفواري، الذي يعيش فترة عطالة، و لم يمارس كرة القدم منذ أمد بعيد، و لم تقبله حتى فرق الدرجة الرابعة بفرنسا، بسبب وزنه الذي يقارب القنطار (96كلغ)، و شكله الذي يناسب لاعبي الروكبي، و كذلك انعدام الحس الكروي لديه، اضافة الى توفره على سجل كروي خال من التنافسية و الاحترافية.

و حسب ذات المصادر، فإن الشخص المدبر لهذه الصفقة، هو أحد المهاجرين المغاربة المقيمين بفرنسا، و عضو المكتب المسير للفريق خلال الموسم الكروي الماضي، قبل أن يتحول الى مدير للفريق و يتقاضى مبلغ اربعين الف درهم للشهر دون أن تكون له مهمة واضحة اذا استثنينا مثل هكذا أفعال، التي تكون دائما محط شبوهات و تنطلي عليها أمور لا يعرفها الا الرئيس و “نجيبه”.

و أمام هذا الوضع المتدهور الذي يعيشه الفريق، يرى العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، انه  بات من الضروري إجراء تغيير جذري في الفريق يعود فيه الرئيس ادراج الرياح، و فسح المجال امام ذوي الاختصاص لينهضوا بالفريق الى مصاف الاندية المنتجة للمواهب الكروية و اخراجه من دوامة الفساد و الافساد الذي يزكم الانوف و صل حد سرقة ممتلكات مقر الفريق الاول بالريف .

ريف بريس : متابعة

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.