العدد الثاني من ملف فرق الأحياء لكرة القدم بالحسيمة


أخر تحديث : الإثنين 30 نوفمبر -0001 - 12:00 صباحًا
العدد الثاني من ملف فرق الأحياء لكرة القدم بالحسيمة

من خلال العدد الثاني لملف فرق الإحياء لكرة القدم بالحسيمة سنتطرق لموضوع الدورالذي كان يلعبه جنود الخفاء الذين ساهموا في تنظيم بطولة فرق الأحياء واشرفوا على تأطيرالمواهب الصاعدة بحيث يرجع لهم الفضل في بروزا لعديد من اللاعبين الذين شكلوا الركيزة الأساسية لبعض الفرق بالإقليم وخاصة الفريق الأول للمدينة .

 أسماء ووجوه رياضية كبيرة ساهمت في بناء هذا المشروع الكبير الذي يعد بمثابة جامعة مصغرة بما في الكلمة من معنى بإطارها القانوني ولجانها المتعددة الاختصاصات والتي كانت تعمل ليلا ونهارا بدون كلل من أجل تنظيم بطولة ماراطونية كانت تشد إليها انظارالمتتبعين والمهتمين بكرة القدم ،وخاصة الحضور القوي والمتابعة المسترسلة للاطرالتقنية التي كانت تتابع كل المباريات من اجل التنقيب عن المواهب لتطعيم فرقهم بالإضافة إلى الجماهير التي كانت تحضرمن كل فج عميق لمتابعة هذه المباريات وتشجيع فرقهم في جو من المتعة والمرح يقل نظيره . 

إن تجربة فرق الأحياء لكرة القدم الحسيمية كان من وراء نجاحها بعض الغيورين على الرياضة بصفة عامة وكرة القدم بصفة خاصة والذين تمكنوا بتجاربهم المتواضعة من وضع القطارعلى سكته الصحيحة بالعمل الذؤوب ونكران الذات وإستراتجية معقلنة وفق برنامج محكم يسطره المكتب المسيرعلى مدارموسم رياضي كامل . 

ومن ايجابيات هذا المكتب المسير هو تواصله الدائم والمتمثل بالخصوص في الاجتماعات الأسبوعية التي يحضرها أعضاؤه مع رؤساء الفرق المشاركة ليتداولوا فيما بينهم نتائج المباريات ومخلفات كل دورة على حدة والبث كذلك في بعض المشاكل التي كانت تحل في جو يسوده الاحترام والروح الرياضية وذلك من أجل بلوغ الأهداف المتوخاة والمثمتلة فيما يلي : تنمية روح التآخي والتضامن والتعاون بين الفرق المشاركة خلق متنفس للمواهب الصاعدة من اجل تفريغ إبداعاتهم . 

اكتشاف مواهب المنطقة فكونوا معنا في العدد الثالث مع بعض الوجوه الرياضية الذين ساهموا في تنظيم بطولة الأحياء لكرة القدم بالحسيمة ليقربونا أكثر بتلك المرحلة والذكريات الجميلة .

من اعداد :ابراهيم العراض

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة RifPresse.Com | صحيفة إلكترونية شاملة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.