الكاتب المحلي لحزب المصباح ببني بوفراح يقدم استقالته

قدم السيد الورغي ياسين، الكاتب المحلي لحزب العدالة و التنمية بجماعة بني بوفراح إقليم الحسيمة، استقالته من الحزب إلى كل الأمين العام للحزب، الكاتب الجهوي و كذا كاتبه الإقليمي بالحسيمة.

و أكد الورغي في نص رسالة الاستقالة التي توصل موقع “ريف بريس” بنسخة منه، إحساسه بشيء من الغبن والتهميش وحتى النسيان أحيانا من طرف الكتابة الإقليمية للحزب بالحسيمة.

و لخص الورغي الأسباب التي دفعته إلى تقديم استقالته من الحزب إلى  غياب تواصل النائبة البرلمانية مع المواطنين و الهيئات المجالية بداعي استقرارها الدائم بمدينة الرباط، و هيمنة عائلة واحدة على الهيكلة الإقليمية للحزب بالحسيمة، إضافة إلى ما وصفه بإقصاء كل صوت حر يأبى الخضوع للإملاءات والقرارات المطبوخة من أطراف متحالفة ومتوافقة على تقسيم كعكة مناصفة بينهما.

كما أكد المعني بالأمر أن هيمنة نفس الأشخاص على لائحة الحزب في كل الإستحقاقات الإنتخابية (البرلمانية 2011، الجهوية 2015، المجلس الإقليمي 2015، مجلس المستشارين 2015 …) كان كذلك من بين أهم الأسباب التي دفعته إلى اتخاذ قراره هذا الذي تعزز كذلك بما وصفه بعرقلة تدابير منح العضوية، و فتح الفروع في مجال العالم القروي بالإقليم حفاظا على مصالحهم الشخصية إضافة إلى استحواذ ذات الفئة على اللوجيستيك المخصص للحملة الإنتخابية لسنة 2016 و وضعه في مستودع بالمقر الإقليمي إلى يومنا هذا.

و أشار الورغي إلى أن هذا الغبن والتهميش والنسيان ولد لديه شعورا بأن تلك الآمال التي علقها على الحزب منذ تأسيسه بالإقليم وإلى اليوم يبدو أنها أصبحت بعيدة كل البعد من المنال والتحقق، ما أجبره على تقديم استقالته من الحزب و هياكله بصفته عضوا عاملا و كاتبا محليا للحزب بجماعة بني بوفراح بشكل مسؤول مع طرحها للرأي العام المحلي والوطني.

ريف بريس : متابعة

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.