بطء الأشغال العمومية بالحسيمة تحول المدينة إلى فوضى

أدى بطء الأشغال العمومية وسط مدينة الحسيمة الى حالة من العبث ونشر الفوضى في شوارعها لعدة شهور وشلت حركة السير والجولان.

وعبر العديد من التجار والسكان عن استيائهم من وثيرة سير أشغال التي تقوم بها مديرية الماء الصالح للشرب وذلك بهدف استبدال أنابيب المياه القديمة وتثبيت أخرى جديدة مكانها و التي انطلقت منذ أزيد من ستة أشهر ولم تنتهى إلى حدود اليوم مع إقتراب حلول فصل الصيف

وقد أضحت المدينة عبارة عن حفر وأحواض ومع هطول الأمطار بين الفينة والأخري تتحول المدينة إلى مستنع للأوحال و المباني المجاورة لها آلية للسقوط أو في حالة مهترئة ودلك في ضل غياب المراقبة والتتبع لهاته المشاريع من طرف بلدية الحسيمة  ومصلحتها التقنية التي تغط في سبات عميق .

ويطالب المواطنين تكثيف الجهود لاتمام الأشغال وتكسية الشوارع وإعادة فتحها أمام المرور ،والتخفيف من حالة الخوف التي تعم نفوس سكان المدينة بعدما أصبحت كمقلع يصل ضجيجه وغباره لقلب البيوتهم

ريف بريس : متابعة

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.