البحر يبتلع أول ضحاياه بإقليم الحسيمة

ابتلع البحر بعد زوال اليوم الأحد 29 ماي 2016، شابا في حوالي العشرين من عمره، عندما كان يمارس السباحة بشاطئ “الطايث” الذي يبعد بحوالي 10 كيلومترات عن مدينة الحسيمة.

وحسب شهود عيان فإن الشاب كان يسبح غير بعيد من الشاطئ، عندما ابتلعه البحر، مرجحين ذلك لعلو الأمواج، حيث ظل الغريق يصارع لوحده وسط المياه الهائجة قبل أن يغرق ويتلاشى للعيان.

الغريق الذي يقطن بمدينة امزورن، ظل يصارع الأمواج من أجل النجاة لمدة، قبل أن يغرق، حيث لم يجد من يعينه على الخروج للشاطئ، بسبب غياب المنقذين الموسميين التابعين للوقاية المدنية.

وقد تم نقل جثة الهالك باتجاه المستشفى الإقليمي بالحسيمة.

ريف بريس : خ.ز.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.