إقصاء أبناء الحسيمة من التسجيل بكلية الطب والصيدلة بطنجة

فوجئ تلاميذ مختلف المؤسسات التعليمية الثانوية التأهيلية بإقليم الحسيمة، ممن سيتم قبولهم لاجتياز امتحانات ولوج كلية الطب والصيدلة، بقرار وزاري يلزمهم بضرورة التسجيل بكلية الطب بوجدة، رغم أن الحسيمة أصبحت تابعة لجهة طنجة تطوان. 

وكان تلاميذ الحسيمة استبشروا بانطلاق عملية التسجيل بكلية الطب بطنجة بداية من الموسم الجامعي المقبل، قبل أن ينزل عليهم القرار كالصاعقة. 

 واعتبر العديد من المهتمين، القرار ذاته، صادما ويضرب في العمق حق أبناء الحسيمة في متابعة دراستهم بكلية الطب بطنجة، باعتبارهم أبناء جهة طنجة ولهم الحق في ذلك، وأن ذلك يخالف ما تسعى تحقيقه الجهوية المتقدمة.

ويطالب العديد من الآباء بمراجعة هذا الخلل وإنصاف أبناء الحسيمة والمنطقة المرتبطة تاريخيا بمدينتي تطوان وطنجة، وأن متابعتهم الدراسة بكلية الطب بطنجة سيرفع عنهم العديد من المصاريف، مؤكدين أنه احتراما للتقسيم الجهوي الجديد ومراعاة للقرب الجغرافي للمرشحين الراغبين في الالتحاق بكلية الطب بداية من الموسم الدراسي 2016 ـ 2017، بات من الضروري التفكير في مراجعة هذا القرار .

ريف بريس

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.