دراسة وطنية تصنف مياه شواطئ الحسيمة بين الجيدة و المقبولة

كشفت الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة هذا الأسبوع عن نتائج برنامج مراقبة جودة مياه الشواطئ في المملكة، إذ أكدت أن معظمها تتوفر على جودة مياه تتراوح بين الجيدة والمقبولة، فيما حاز 23 شاطئا على علامة اللواء الأزرق.

و أكدت الدراسة المذكورة، أن 72% من الشواطئ المراقبة تتوفر على مياه من النوع الجيد، فيما 25,32% منها مياهها ذات جودة مقبولة، بينما تندرج 2.6% من شواطئ المملكة في خانة المياه الملوثة مؤقتا، ما يعني أن عدة شواطئ غير صالحة للسباحة لأنها لا تطابق معايير السلامة البيئية.

أما بالنسبة لمياه شواطئ الحسيمة، فقد صنفت مابين مياه ذات جودة جيدة كشواطئ السواني وصفيحة وكيمادو وبوسكور وأخرى ذات جودة مقبولة كشواطئ إيسلي وكالابونيطا وصباديا وتلايوسف والطريس وكلايريس. ولا يوجد على مستوى إقليم الحسيمة شواطئ تدخل في خانة الشواطئ ذات المياه الملوثة أو الرديئة.

إلى ذلك، أوصى تقرير الوزارة بوضع تطبيق على الهواتف الذكية لتسهيل الحصول على المعلومات بخصوص الشواطئ، كحالة جودة المياه، وحجم الارتياد والحالة الجوية وعلو الموج، مشددا في الوقت نفسه على ضرورة تنظيف رمال الشواطئ حتى بعد انقضاء الفترة الصيفية، مع توفير المرافق الصحية بأعداد كافية، وعلى مسافات معقولة أخذا بعين الاعتبار كثافة المصطافين.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.