بودرا يستعد لمغادرة « البام « والوزاني يدخل في مفاوضات مع الأخير .

بعدما إستغني حزب الأصالة والمعاصرة، عن الدكتور محمد بودرا رئيس بلدية الحسيمة، ودعم إلياس العماري لمنعشه العقاري محمد الحموتي بترشيح نفسه بنفسه للظفر بتزكية الحزب لخوض غمار الإنتخابات التشريعة بدائرة إقليم الحسيمة، قالت مصادر مقربة أن محمد بودرا يستعيد لمغادرة حزب البام للترشيح للإنتخابات البرلمانية القادمة بإسم حزب أخر أو بلائحة مستقلة

وكشفت دات المصادر، أن البروفسور نجيب الوزاني الأمين العام لحزب العهد الديمقراطي فتح قنوات للحوار مع محمد بودرا من أجل ضمه إلى حزب الناقلة وأضافت دات المصادر أن البروفيسور عرض على الأخير وكيلا للائحة فيما سيكون هو وصيفا لها .

ومن المنتظر أن تظهر مفاجئات في الساحة السياسية وستطفو إلى الواجهة معارك إنتخابية وسياسة خاصة أن الوزاني يسعى في كل مناسبة إنتخابية إلى  إضعاف خصومه مردي العماري وحزب البام بالمنطقة المهيمن على الوضع السياسي والشأن العام بإقليم الحسيمة

 ويظهر أن إبعاد بودرا الرجل الإنتخابي والسياسي بالحسيمة سيعكس حدة الإنقسام داخل البام وبروز معركة إنتخابية حامية الوطيس بالحسيمة بعد سنوات من الهيمنة والتحكم في سياسية الإقليم .

ريف بريس : متابعة

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.