سياسية

اعتقال إبن الأمين العام “العدل والإحسان” بسبب تدوينة يصف فيها النظام المغربي بالإرهابي

اعتقلت السلطات الأمنية امساء أول من أمس ياسر العبادي، نجل محمد العبادي، الأمين العام لجماعة العدل والإحسان الإسلاميةشبه المحظورة، بسبب تدوينة فايسبوكية وصف فيها النظام في المغرب ب” الإرهابي”.
 
وكتب ياسر العبادي في تدوينة فايسبوكية أن النظام المغربي “نظام إرهابي وديكتارتوري، يختطف المتظاهرين السلميين ويعذبهم في السجون حيث ارفقها بصورة لوالدة ناصر الزفزافي .
 
ويواجه العبادي تهم “القذف وإهانة هيئات ينظمها القانون”، بسبب لفظتي “الإرهاب والدكتاتورية” ، و”التبليغ عن جريمة وهمية يعلم بعدم حدوثها”جراء حديثه عن جرائم التعذيب والاختطاف، كما يواجه إمكانية تشديد العقوبات في سياق حالة الطوارئ الصحية، التي ينص القانون المنظم لأحكامها على أن العقوبات تشدد على الجرائم المقترفة خلال هذه الفترة الخاصة، وعلى تحول بعض الجنح إلى جنايات، خاصة تلك التي تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار.
 
وفي أول رد فعل لها خرجت جماعة العدل والاحسان في بيان لها منددة بإعتقال إبن أمينها العام، ومطالبة بالافراج عنه، وصفت اعتقاله ب”الظلم الفادح والواضح”.

ريف بريس : متابعة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock