الأندلوسي: جرد 4 برلمانيين من مقاعدهم دليل على حجم الخروقات التي وقعت بانتخابات شتنبر

قال نبيل الأندلوسي، الكاتب الإقليمي لحزب العدالة والتنمية بالحسيمة، وأحد المرشحين الغير المحظوظين للإنتخابات البرلمانية بإقليم الحسيمة إن قرار المحكمة الدستورية على مستوى دائرة الحسيمة، يؤكد حجم الخروقات الانتخابية التي وقعت في إقليم الحسيمة، كما هو حال معظم الأقاليم بحسب تعبيره
وأضاف الأندلوسي قائلا أن ما نقلناه خلال الانتخابات الاخيرة من تهرب واضح لصناديق الاقتراع ومنع المراقبو الحزب من تسلم المحاضر بشكل فج يمس مصداقية هذه العملية ونزاهتها .
وعبر الأندلوسي لموقع التابع لحزب البيجدي، عن أسفه الشديد لكل ما وقع من تجاوزات في الاستحقاقات الأخيرة،مذكرا أن تزوير إرادة الناخبين يسيء إلى الوطن، مشددا كذلك على أن مثل هذه الممارسات يجب أن تنتهي لأنها تسيء إلى التراكمات الإيجابية التي تم تحقيقها ببلادنا.
وأردف وكيل لائحة “المصباح” لمجلس النواب في انتخابات شتنبر بالحسيمة، أن الأمر أكبر من حيثيات القرار التي تأسس الإلغاء على خرق القواعد الصحية، بحيث أن للأمر بعد سياسي يستوجب من جميع الفاعلين استخلاص الدروس منه، والمتمثل في أن يكون الخيار الديمقراطي ثابتا دستوريا نصا وفعلا، وأهم مداخله هو احترام إرادة المواطنين، والقطع مع المال الحرام في العمليات الانتخابية لتحصين نزاهتها، وقدسية صوت المواطن واختياراته، يقول الأندلوسي

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا