فن ورياضة

المباريات “غير محسومة ” تُعيق جامعة الكرة قبل البتّ في مصير الموسم الكروي الحالي

تداولت مصادر متطابقة، بأن المباريات التي أقيمت في الموسم الحالي من “البطولة الإحترافية” في قسميها الأول والثاني وكذا قسم الهواة، والتي لم تحسم الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، نتائجها بعد، تشكل عائقا كبيرا لاختلاف ظروفها وأهميتها، خصوصا بعد المسابقات المحلية إلى أجل غير مسمى، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.
 
وتضم هذه المباريات كل من نادي الدفاع الجديدي أمام نظيره الرجاء البيضاوي، ومباراة فريق المغرب الفاسي ضد شباب الريف الحسيمي الممارسين في القسم الوطني التاني من البطولة، واتحاد تواركة أمام فريق فتح الناظور “القسم الأول هواة”، ثم مباراة نهضة طانطان ضد شباب طاطا “القسم التاني هواة”، وذلك بحكم إصرار كل واحد من الطرفين على أحقيته في نقاط المباراة كاملة.
 
ويحرص الجهاز الكروي المحلي على تجنب المصاعب التي قد تترتب في حالة إيقاف الموسم، ولم يتم تحديد الفرق المشاركة في المسابقات القارية في القسم الوطني الأول، والفرق المعنية بالنزول والصعود.
 
تجدر الإشارة، إلى أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ستعقد اجتماعا بعد غد الخميس للحسم في مستقبل الأندية في منافسات كرة القدم، بعد إيقاف المباريات والأنشطة الرياضية، بسبب فرض حالة الطوارئ الصحية بالبلاد.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock