فن ورياضة

حكيم زياش ينتقل إلى نادى تشيلسي الإنجليزي

أكد الدولي المغربي حكيم زياش أن المدرب فرانك لامبارد، ساهم بشكل كبير في قبول عرض نادي “تشيلسي”، بعد أن قضى 8 سنوات بالدوري الهولندي الممتاز، ولم يخض أي تجربة خارجه، رغم العروض العديدة التي توصل بها في الثلاث سنوات الأخيرة.
 
لاعب المنتخب الوطني المغربي، وفي تصريحات لصحيفة “فوتبول” الهولندية، اعترف بأن مكالمة مدرب “تشيلسي” لامبارد معه قبل التوقيع رسمياً في كشوفات “البلوز”، قبل أشهر كانت فارقة، والحديث الذي دار بينهما دفعه مباشرة إلى الموافقة على العرض المقدم، تمهيدا لالتحاقه بمنافسات “البريمير ليغ”، بداية من الموسم الكروي الجديد.
 
وتابع : “الارتياح الذي شعرت به عندما تحدثنا معاً في أول مكالمة عبر الهاتف، دفعني إلى الموافقة على عرض النادي. أظن بأن نهج المدرب الهجومي مع تشيلسي، سيساهم في اندماجي بسرعة مع المجموعة، فأنا أيضاً أحب اللعب الهجومي، وأنتظر موعد التحاقي بالتداريب، بعد نهاية كابوس كورونا”.
 
وأشار حكيم زياش إلى أن اللعب في الدوري الإنجليزي كان بمثابة حلم تحقق، بعد أن كان يتابع سابقا مباريات “تشيلسي”، و”مانشستر يونايتد” و”الأرسنال” عبر التلفاز، ويبدي إعجابه بالإيقاع والمهارات الفنية للاعبيه، ليصبح الآن جزءا من المنظومة الكروية الإنجليزية.
 
حكيم زياش كشف، في حديثه، أن مسؤولي “تشيلسي” تشبثوا بخدماته رغم توقف المفاوضات مع فريقه السابق “أياكس أمستردام” في مناسبات عديدة، بسبب تفاصيل العقد، وأصروا على إتمام الصفقة بعد نهاية فترة الانتقالات الشتوية، وهو ما منحه الاطمئنان بخصوص مستقبله داخل قلعة “البلوز”، التي وفرت كل شيء للتعاقد معه.
 
وينتظر لاعب المنتخب الوطني المغربي ما ستقوله السلطات الحكومية بإنجلترا، بخصوص مواعيد إتمام الموسم الجاري الذي توقفت مبارياته بسبب وباء “كورونا”، للالتحاق بعدها بتداريب “تشيلسي”، قبل انطلاق السنة الكروية المقبلة، كما أبدى زياش قلقله بشأن إغلاق الحدود ومدى إمكانية سفره إلى لندن بعد أشهر.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock