أخبارأخبار اَيث بوعياش

إيداع شقيق البشير بنشعيب السجن المحلي ومتابعته بتهم ثقيلة

أمر وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالحسيمة، يوم أمس الجمعة 23 ماي الجاري، إيداع شقيق الناشط الفبرايري البشير بنشعيب سجن الحسيمة المحلي، عقب عرضه على أنظاره خلال نفس اليوم مباشرة بعد انتهاء فترة الحراسة النظرية لدى عناصر الضابطة القضائية بالحسيمة.

شقيق البشير المسمى حسن الذي اعتقل من أمام منزل أسرته الكائن بحي بوغرمان ببني بوعيش أول أمس الخميس من طرف عناصر أمنية، يواجه تهما ثقيلة تتعلق بـ “التحريض ضد الوحدة الترابية للمملكة والتحريض على العصيان والتهديد بارتكاب جناية والتحريض على ارتكاب جرائم واهانة رجال القوة العمومية بسبب مزاولتهم لمهامهم والدعوة الى المشاركة في تنظيم تظاهرة غير مصرح بها واهانة هيئة منظمة قانونا”، حسب ما صرح به مصدر حقوقي.

وأضاف نفس المصدر أن التهم الموجهة لبنشعيب من طرف النيابة العامة، تمت بناء على تدوينات نشرت على صفحة خاصة بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

في سياق متصل، أكد مصدر مقرب من عائلة بنشعيب، أن  البشير الذي يقضي حاليا عقوبة حبسية مدتها 12 سنة نافذة بسجن الحسيمة، عبر عن تنديده الشديد بهذا الاعتقال الذي طال شقيقه، معتبرا أن التهم الموجهة إليه “لا أساس لها”، مضيفة أن البشير وصف هذا الاعتقال بـ ” التعسفي ومحاولة للانتقام منه مثل ما حدث سنة 2012 عندما تم اعتقال شقيقه والحكم عليه آنذاك ب 4 سنوات نافذة وبعدها فقدانه لوالده الذي فارق الحياة دون أن يتمكن من لقاءه”.

هذا وقد حدد وكيل الملك لدى نفس المحكمة من الإثنين المقبل 26 يونيو، موعدا لانطلاق أولى جلسات محاكمة الناشط المذكور.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *