أخبار تيطاوين

صحيفة إسبانية : النوع الخطير من قناديل البحر تقترب من سواحل الريف

اجتاحت أعداد كبيرة من قناديل البحر الخطيرة، أمس الاحد، سواحل لاريبيرا بمدينة سبتة المحتلة، وعجلت بمغادرة عدد من السباحين لهذه الشواطئ بعد تدخل السلطات المحلية بالمدينة.

وكشف بعض الصيادين أن قنديل البحر من النوع المسمى “رجل الحرب البرتغالي” عثر عليه أيضا بالسواحل القريبة من مدينتي المضيق والفنيدق، وهو الامر الذي يؤكد بالملموس عودة هذه اللافقريات العائمة إلى شواطئ الشمال التي اجتاحتها بشكل كبير العام الماضي .

ونشرت صحيفة الفارو بمدينة سبتة المحتلة صورا قالت أنها لقنديل البحر الذي عثر عليه اليوم الاحد بشاطئ لاريبيرا، موضحة أن أحد الاشخاص عثر عليه بالشاطئ وتمكن من نقله عبر دلو الى اليابسة، وتبين انه من النوع الخطير والمسمى رجل الحرب البرتغالي الذي أصابت لدغاته العشرات من المصطافين العام الماضي.

وتقول الصحيفة إنه وعلى الرغم من أن موسم الشاطئ لا يبدأ حتى يوم 15 يونيو، فهناك بالفعل العديد من سكان سبتة  المحتلة الذين وجدوا هذا النوع من الكائنات الحية، التي تسببت العام الماضي في العديد من الإصابات.

وتفاديا لتكرار سيناريو العام الماضي، أنشأت السلطات بالمدينة خلية أزمة باسم “بروتوكول عمل من Ingesa” من أجل لفت انتباه المصطافين لتفادي هذا النوع من اللدغات ، بالإضافة إلى توزيع سلسلة من التوصيات لمعرفة ما يجب فعله عند التعرض للدغات هذه القناديل، سواء في البحر أو على الشاطئ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *