أخبار

إحتقان اجتماعي بالمركز الاستشفائي محمد الخامس بالحسيمة

سطر المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة التابع للكنفدرالية الديموقراطية للشغل ، برنامجا نضاليا تصاعديا ، ضد ما اسماه في بلاغ له ، بعدم التدخل العاجل لحل مسالة غياب الامن الخاص بقسمي الولادة و الصحة النفسية لتوفير الحماية اللازمة لاطر المداومة ، و كذا البحث عن سبل حل اشكالية الخصاص المهول للاطر التمريضية ، و اعتبرت على ان الترشيحات المعلن عنها لشغل مهام ممرضي و رؤساء الأقسام بالمركز الاستشفاءي محمد الخامس بالحسيمة مشبوهة و شابها تلاعب.
و امام ما ذكرته النقابة مما اعتبرته مستجدات ، عقدت اجتماعا استثناءيا لها يوم الثلاثاء 09 يوليوز 2019 و سجلت ما يلي:
– دعوتها لضرورة توفير حراس الامن في كل من قسمي الولادة و الصحة النفسية (24ساعة/24(

– استنكارها للعملية المشبوهة –
التي اقدم عليها المندوب الإقليمي للصحة باعتبارها إجراءا انتقاميا يستهدف مناضلي و مناضلات الكنفدرالية
– غياب روية واضحة في ترشيد الموارد البشرية لمعالجة الخصاص المهول بالاقليم
– إعلانها تنفيذ برنامج نضالي سبق الاعلان عنه في بيان 28 يونيو2019، و ذلك وفق ما يلي:
•• الجمعة 12يوليوز 2019: اعتصام جزءي من داخل المندوبية الإقليمية للصحة لأعضاء المكاتب الثلاث .
••الاربعاء 17يوليوز : اعتصام من داخل المندوبية الإقليمية للصحة ابتداءا من 9 صباحا لجميع منخرطي ًو منخرطات كدش متوجا بمسيرة داخل المستشفى .
•• الثلاثاء 23 يوليوز : اعتصام من داخل المندوبية الاقليمية للصحة ابتداءا من الساعة 9 صباحا لجميع منخرطي و منخرطات كدش متوجا بمسيرة داخل المستشفى.

ريف بريس : متابعة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. الله إعطينا وجوهكم.كتحاولوا تلعبوا على المشاعر ديال الناس اللي معرفينكمش على حقيقتكم.نقابة كل همها الحفاظ على مصالحها الشخصية.السيد المندوب ماشفنا منو غير الخير إلى حد الساعة.فهو شخص متواضع عندو ضمير وباغي يخدم.بالحق نتوما بغيتو تزربو عليه محيت كيحاول إطبق معاكم القانون ولا شيء غير القانون.ولكن اللي ولف التخلويض صعيب عليه يتقبل النزاهة ديال المسؤولين على القطاع.قالك “ترشيحات مشبوهة”!هههههه

    1. الله يرحم ليك الوالدين إلا ما عارفش آش واقع ما تهدرش، سول الأول عاد احكم. اللي جا يفتي فيما ليس له به علم. لا حول و لا قوة إلا بالله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *